انطلاقة مشروع المسح الصناعي الشامل  للعام ٢٠٢٠  م

انطلاقة مشروع المسح الصناعي الشامل للعام ٢٠٢٠ م

وزارة الصناعة والتجارة

 انطلاقة مشروع المسح الصناعي الشامل  للعام ٢٠٢٠  م

 كشف السيد / وزير الصناعة والتجارة مدني عباس مدني عن أهداف المسح الصناعي لافتا الي مساهمته في وضع الاستراتيجيات بجانب السياسات الصناعية مؤكدا خلال اجتماع اللجنة العليا الاول المسح الصناعي الشامل ٢٠٢٠ توفير المسح الصناعي الشامل المعلومات وقاعدة بيانات بجانب انه يمثل قراءة افضل لواقع الصناعة في السودان لافتا الي مقابلة التحديات والإحصائيات السليمة والوصول قرارات مناسبة
  وتوقع السيد / وزير الصناعة والتجارة أن يكون هناك مساهمات اكبر للمسح من الجهات ذات الصلة لافتا الي اليونيدو وقال إن المسح الصناعي الشامل هو أحد معينات العمل والتنسيق بجانب انه أحد الحلول للمشاكل التي كانت تواجة العمل سابقا من عدم التنسيق بين الجهات كما شدد علي اهمية تحقيق أهداف التنمية المستدامة في السودان وأعلن عن بداية انطلاقة المسح الصناعي الشامل الرابع خلال الايام المقبلة وقال سوف يستمر لمدة سته اشهر وذلك حتي نتمكن من وجود بيانات مكتملة لتكون قاعدة اساسية للتحديث السنوي
 
وعلى صعيد آخر فقد  أشار وكيل وزارة الصناعة والتجارة محمد علي عبدالله بأن  وزارة الصناعة والتجارة  قد وضعت برنامج الصناعات التحويلية والحرفية والصناعات متناهية الصغر لافتا الي برنامج التنمية الصناعية مشيرا إلي الولايات مؤكدا طرح عطاء للصناعات الصغيرة وأوضح مجمع البان كازقيل بولاية شمال كردفان واسماك الجبلين بولاية النيل الأبيض  والمساهمة في المجمع الحرفي الصناعي وشدد علي اهمية القيمة المضافة لزيادة التنافسية للسلع في الأسواق العالمية والمساهمة في التنمية الاقتصادية في السودان وقال إن المسح الصناعي الشامل ٢٠٢٠ يعمل علي أحداث نهضة صناعية شاملة ويمكن من حصر كل المصانع في كل ولاية وإعادة تأهيلها وبرمجتها واكد عزمهم فتح فرص للشباب والمراة لتقليل نسبة البطالة وزيادة دخل المواطن السوداني
وقال السيد /لوكيل
 بإن المسح الصناعي الشامل يكشف عن كل اداء المصانع وكمية العمالة واحتياجات المصانع كما يوفر بيانات احصائية تعين المستثمرين الوطنين والأجانب لعمل تنمية مستدامة في الولايات واكد علي اهمية الولايات واضاف ان اول مسح صناعي كان عام ١٩٧١  م. و الثاني خلال العام ١٩٨٤ لافتا الي المسح الصناعي الثالث الذي كان خلال العام ٢٠٠٣ وكشف عن استهداف خبراء وعلماء ومدربين في الولايات في هذا المسح.

ومن جانبة فقد شدد المدير العام للجهاز المركزي للاحصاء علي محمد عباس علي اهمية وجود تعاون بين الصناعة والتجارة والإحصاء وقال لابد من صياغة سياسات تهدف الي تطوير القطاع الصناعي لافتا الي اخر مسح صناعي اجري عام ٢٠٠٣ وقال في ظل هذا التغيير لابد من توفير قاعدة بيانات وإحصائيات للفترة الانتقالية.

مع شكرنا وتقديرنا